ما هي المفاجأة الصادمة التي يستعدان لها ؟
شادي مارون وغابي حويك:
تجربتنا ناجحة وعادل وعباس يقلداننا



بين المسرح والشاشة الصغيرة يحقق الثنائي الظريف شادي مارون وغابي حويك نجاحات بالجملة...
على الشاشة البرتقالية يطلاّن ضمن البرنامج الساخر "خود وعطي" وبموازاته يحلو السهر معهما في "سهر الليل" التجربة الحديثة بالنسبة اليهما والتي تدخل في اطار الحوار والتقديم التلفزيونية...
يتفقان وينسجمان معاً آداء أمام الشاشة وعلى خشبة المسرح، أما في الأراء فقد يختلفان تماماً... وهذا ما يبدو واضحاً في هذا اللقاء الذي جمعني بهما.

• كيف تختصران تجربتكما الجديدة في ادارة حوار برامج تلفزيونية؟
- شادي: هنا نأخذ دور الاعلامي والكوميدي معاً. ونتمكن منها رويداً رويداً..
- غابي: تجربة جيدة...
• قلت شادي أنك على خطى "التمكّن" من التجربة... أفهم أنك لم تسيطر بعد كما يجب على زمام الامور؟

- شادي: أنتظر رأيك في هذا الشأن. كيف تجديننا؟
• ما زلت أراكما بصورة الممثلين الكوميديين على الرغم من نجاح برنامجكما.
- شادي: نعمل على أن نظهر في البرنامج في أفضل حال. ونشكر للمناسبة ادارة محطة الـOTV التي وضعت ثقتها بنا وفريق عمل البرنامج (يشاركه غابي التحية).
• (وأتوجه الى غابي).
- غابي: سعيد بالتجربة وأرى فيها جزءاً مما نقدمه في الشونسونييه وتحديداً عندما يتطلب منا ان نحاور ضيفاً ضمن السكتش المقترح، فتكون الحال شبيهة لما نحن عليه في "سهر الليل".
وفي البرنامج ظهر على أننا لسنا فقط مهرجين وإنما نطرح مواضيع ذات صلة بالثقافة.
• اعتمدتما على عفويتكما في طرح الاسئلة أم سبقت إطلالتكما تدريبات معينة بهدف تلقّن طريقة طرح الاسئلة ومحاورة الضيوف؟
- شادي: ناتالي نعوم تهتم بإعداد البرنامج من اسئلة وحوار...
- غابي: لدينا استقلالية بالنسبة الى طريقة طرح الاسئلة... حرصنا على تدريب أنفسنا بشكل شخصي بهدف الوصول الى أفضل نتيجة.
قدمنا في السابق 30 حلقة خلال شهر رمضان ومن خلالها ازددنا خبرة، فعمدنا الى تعديل بعض الأمور مع انطلاق حلقات جديدة من البرنامج.
• في الاعمال الكوميدية التي تقدمانها معا تُسند لكل منكما مساحة معينة وفق الدور الذي يؤديه. أما في التقديم فقد تكون الأمور حرة أكثر، كيف استطعتما تنظيمها من دون أن يشعر احدكما أنه مظلوم في مكان ما؟
- غابي: في البداية "كنا نعربش عا بعضنا"... (ضاحكا) بمعنى أننا لم نكن قد اعتدنا على طبيعة التجربة ليعترض أحدنا على الآخر الى ان اعتدنا على الامر، فصرنا اذا طرح احدنا فكرة معينة نتركه ليتابعها من دون ان اقاطعه او يقاطعني.
- شادي: هذه الامور تصحح مع التكرار والتدريب.
• كان من المقرر ان يقدّم البرنامج في رمضان لكن مدد له...
- شادي: فكرته لاقت نجاحاً واستحساناً فقرر تمديده الى ما بعد رمضان فاستمر.
- غابي: البرنامج بقي واقف على إجريه... على الرغم من المنافسة الدرامية التي كانت حاضرة بقوة خلال شهر رمضان الماضي.
• شكلتما ثنائية في مجال التمثيل، وها أنتما تشكلان ثنائية في التقديم (أمازحهما) ذكّرتني بالزميلين رجا ناصر الدين ورودولف هلال.
- شادي: هما كانا في الـOTV سابقاً وغادرا المحطة...
• وحللتما مكانهما؟
- شادي وغابي (معاً): ما حدا محل حدا.
- شادي: هما اعلاميان محترفان فيما نحن كوميديون.
- غابي: الضيف في برنامجنا ملك ولا نحاول ان "نحرتق" عليه بهدف الحصول على سكوب.
• تفضلان اليوم موقعكما في البرنامج الحواري أم ضمن برامج "السكتشات" الكوميدية الساخرة؟
- شادي: في مطلق موقع كنا، يجب أن نكون بالشكل الجيد.
- غابي: شخصياً أحببت الموقعين... وفي النهاية هذه مهنتنا.
- شادي: ليس من السهل أن نثبت أنفسنا في ظل التنافس الكبير.
• يحصد البرنامج نسبة مشاهدة عالية بحسب المحطة؟
- شادي: يُعتبر من بين البرامج الخمسة الأول على شاشة الـOTV وأحياناً قد يحل في المرتبة الاولى.
• الممثل وسام صباغ يقدم ايضاً برنامجاَ ناجحاً على الشاشة نفسها "قصة وقت"، بالمقارنة بين برنامجكما وبرنامجه من الاقوى؟
- غابي: قد يحل برنامجه في المرتبة الاولى احياناً فهو مُشاهد ايضاً بشكل كبير...
- شادي: البرنامج الذي يعتمد على الضيوف تتأرجح نسبة مشاهدته استناداً الى ضيوفه، فقد تعلو كثيراً او تكون أقل مشاهدة عن سابقاتها.
• من الواضح أن ظاهرة تسلّم الممثلين الكوميديين زمام تقديم برامج تلفزيونية متفشية على الشاشات... ونذكر هنا عادل كرم، وسام صباغ، هشام حداد وأنتما...
- شادي: وهذا خير دليل على أن الناس تحب "الكوميدي" والكوميديا بمختلف أشكالها وألوانها... وهذه ظاهرة وموضة منتشرة في الغرب وفي الشرق ايضاً.
• بين هشام حداد وعادل كرم. من تفضلان؟
- غابي: لشادي رأي مختلف عن رأيي.
- شادي: هشام يمتلك عفوية تفوق تلك التي يتمتع بها عادل.
هشام لم يمسك بعد بالشق الاعلامي، بعدو عم بقدم بطريقة غير مدروسة ومش لاقط اللعبة بعد مظبوط كإعلامي في حين أن عادل أمسك بزمام اللعبة الاعلامية لكنه يفتقد للعفوية، لذلك يعتمد على ما كُتب له ويقرأه كما هو مكتوب. وقد أتى بعباس شاهين ليعاونه وهو عفوي... عم يعملوا ديو مثلنا... (غابي يؤكد أن عادل وعباس بهذه التجربة يقلدانهما).
- غابي (يضحك) بمجيء عباس الى برنامج عادل اتضح انهما يقلداننا ككوميديين في برنامج تلفزيوني معا.
اما عن رأيي بهشام وعادل فلا يعجبانني الاثنين معا ولا استطيع متابعتهما.
• والسبب؟
- غابي: "جلغين" وبشكل كبير، لا احتمل مشاهدتهما... يا لطيف شو "جلغين"... هيدي كوميديا هاي ام جلاغة؟!
• وربما يقول عنكم البعض ايضا ما قلته عن هشام وعادل.
- غابي: منذ 20 عاما نقدم مسرحنا وهناك أشخاص قد يجدون شادي أظرف مني او العكس، فيقولون لشادي: "نحنا منحبك كتير بس ما منحب صاحبك" او يتوجهون بحديثهم لي ويعبرون عن محبتهم لما اقدمه في حين لا يروق لهم ما يقدمه شادي ولا يستلطفونه. وهذا امر طبيعي.
• على سيرة المسرح، اين انتم اليوم؟
- غابي: سوف ننتقل الى "غراند هيلز" (برمانا) لنقدم مسرحيتنا "شادي وغابي كوميدي شو" هناك ابتداء من 19 كانون الاول وخلال فترة الاعياد ورأس السنة.
• من خذلكما من الضيوف ورفض الظهور معكما في "سهر الليل"؟
- شادي: هناك عدد لا بأس به اعتذر عن الحضور... من نحبهم من الضيوف نعمد الى اقناعه الى حين يوافق على الظهور معنا، اما من لا يعنينا فلا يهمنا ان اطل معنا او رفض... لكن الحمد لله ان هناك رغبة في الحلول في برنامجنا كونه مُشاهد وناجحاً.
على سبيل المثال النائب سيمون أبي رميا رفض الظهور في البداية في البرنامج لكنه وافق فيما بعد وأطل معنا.
أما النائب سيرج طورسركيسيان رفض الظهور معنا ولا اعرف السبب. ومن الفنانين من يرفض أحياناً الظهور معنا، ومنهم معين شريف، زين العمر، ملحم زين وغيرهم... ولا شيء شخصي يردعهم عن الظهور، ولكن في النهاية النجاح يفرض نفسه ولا بد من أن يوافقوا لاحقاً.
- غابي: من الضيوف من يعيد النظر فيرفض في المرة الاولى لكن سرعان ما يعود ويوافق.
- شادي: ترقبوا مفاجأة قوية قريباً...
• ما هي؟
- شادي: لا استطيع الافصاح عنها حالياً (يضحك).
* (أمازحهما) اعلان استقالتكما من البرنامج على الهواء؟
- (يضحكان) ستكون صدمة ايجابية.

هدى قزي








 
  • 1
  • 1
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@GMAIL.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM