غازلت البريطانيين بتوقيع فيكتوريا بيكهام
ميلانيا ترامب تخطف الأضواء
بفستان من تصميم إيلي صعب



خطفت الأميركية الأولى ميلانيا ترامب الأنظار بفستان أبيض حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعة ربيع وصيف 2018-2019، وذلك خلال مرافقتها لزوجها الرئيس دونالد ترامب الى حفل على هامش قمة حلف شمال الأطلسي في العاصمة البلجيكية بروكسيل.
يُذكر أنّ الفستان قد صُمّم شفافاً ولا يغطي أي جزء من الجسم، إلا أنّ ميلانيا ارتدته بعدما قامت بوضع طبقة إضافية بداخله ليتناسق مع المناسبة التي حضرتها.
ونسّقت ميلانيا الفستان، الذي تجاوزت فيمته السبعة آلاف دولار، مع حذاء من كريستيان لوبوتان.

مغازلة البريطانيين
وفي الاطار نفسه، كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن محاولة ميلانيا تخفيف حدة هجوم زوجها على السياسات البريطانية، فغازلت البريطانيين بارتدائها فستانًا من تصميم فيكتوريا بيكهام، زوجة نجم الكرة الشهير ديفيد بيكهام، وتصل قيمته إلى 1550 جنيه استرليني.
ويبدو أن ميلانيا كانت حريصة على كسب ود البريطانيين، حيث اتسمت باللطف الشديد خلال زيارتها لمنطقة تشيلسي ومستشفى لندن برفقة فيليب ماي زوج تيريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية. كما شاركت في لعبة البولينغ على ملعب أخضر، وبدا عليها الاستمتاع الشديد بالرغم من أنها لم تكن ترتدي الحذاء المناسب للعب.
"صفقة غير عادية"
على صعيد آخر، كشف تقرير أصدرته مؤخرا شبكة "إن بي سي" الأميركية ، عن تفاصيل "صفقة غير عادية" لميلانيا مع إحدى وكالات الصور العالمية.
وأشار التقرير إلى أن السيدة الأولى تعاقدت مع وكالة "غيتي" لاستخدام صورها بمقابل مادي، ولكن بشرط وحيد، وهو أن يتم استخدام الصور في "قصص إيجابية" عنها وعن أسرتها.
ويوضح أحدث كشف مالي صادر للرئيس ترامب، أنه في عام 2017، حصلت "السيدة الأولى" على مليون دولار على الأقل من "غيتي إيمدجز"، لاستغلال مجموعة من صورها البالغ عددها 187 صورة، بين عامي 2010 و2016، والتي التقطها المصور البلجيكي ريجين مسيو.
وأشار التقرير أيضًا إلى أنه ليس مألوفا أن يتقاضى المشاهير عائدات من الصور لأنفسهم، كما أنه أمر غير معتاد بالنسبة إلى زوجة مسؤول منتخب حاليا. ولكنه شدد على أن الأمر الأكثر إشكالية بالنسبة إلى العديد من المؤسسات الإخبارية التي نشرت أو بثت الصور، هو أن اتفاقية الترخيص الخاصة بوكالة "غيتي"، تنص على إمكان استخدام صور ميلانيا ترامب في "قصص إيجابية فقط".
وكشفت "إن بي سي" أن 12 منظمة إعلامية على الأقل، دفعت من أجل استخدام صور عائلة دونالد ترامب لعام 2017، الملتقطة بعدسة ميسيو، وهو ما يعني "تربّح عائلة ترامب بشكل غير مباشر".
ومن أبرز المنصات الإعلامية، الحاصلة على استغلال صور ميلانيا وأسرتها، موقع "ياهو" الأميركي ومجلة "ماري كلير" وصحيفة "ذا ديلي ميل" البريطانية.
ونفى متحدث باسم شبكة "إن بي سي" إن كانت وافقت أو وقعت على تصريح بأن صور ميلانيا ترامب ستستخدم لتغطية إيجابية، ولم يتم إبلاغها مطلقا بأن جزءا من عائداتها سيذهب إلى عائلة ترامب.







 
  • 1
  • 1
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@GMAIL.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM