من "جاري التحميل"
الى "جاري التحديث"



لغتنا باتت بحاجة الى تحديث، أساليبنا باتت بحاجة الى تحديث، أمثلتنا باتت بحاجة الى حياتنا، لماذا؟ لأن معظمنا بات يعيش في هذا المخلوق العجيب الذي صار اسمه "التلفون الذكي"، وهكذا صار هناك تحديث لبعض الأمثلة فجاءت على الشكل التالي:

* * *
بعد التحديث، صار الترحّم على المتوفين، يتم على الشكل التالي:
رحمه الله، كان دائمًا online
في حياته لم يعمل block لأحد
في حياته لم يزعج أحدًا بالـ comment
لم يقصّر يومًا في وضع like
دائمًا كان يعمل share للأغنياء وtag للفقراء

نظيف الفكر، في حياته لم يسرق post من أحد
حتى عند وفاته كان الـ messenger في وضع active

* * *
هذا عن التحديث بالنسبة الى تعداد حسنات بعض المتوفين، فماذا عن الأمثلة؟
على غرار "جاري التحميل" سيتنكرون ربما application عنوانها "جاري التحديث".
ومن الأمثلة التي ستدخل في هذه الـ application:
أصغر منك بيوم أفهم منك بعشر سنين في استعمال الـ ipad
خير جليس في الأنام الـ facebook
من جدّ وجَدَ ومَن تخرّج جلس في المنزل.
يا خبر بفلوس، بعد ثوانٍ يصل اليك بواسطة watsapp
وراء كل امرأة ناجحة، سيريلانكية في البيت.
على قدر أهل النصب تأتي المناصب.
في التأني السلامة وفي العجلة يلتقطك الرادار.
ما الحب إلاّ للحبيب الذي جيوبه ملآنة.
وراء كل رجل عظيم واسطة.
الخيل والليل والبيداء تعرفني، لكن وقت الجد لا أحد يعرف أحدًا.

نادرة السعيد






 
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@GMAIL.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM