رداً على الساخرين من رمزها الديني
أمل حجازي تهدد بمقاضاة كل من يتهكم على حجابها



على الرغم من اتخاذ الفنانة أمل حجازي قرارها بالابتعاد عن الفن والالتزام أكثر بالجانب الديني في حياتها ولا سيما مع وضعها الحجاب على الرأس إلا أن قرارها هذا لم يجنبها مسألة ان تبقى محط انظار متتبعيها والناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي وأهل الصحافة والاعلام.

خطوتها هذه التي اتخذتها عن قناعة تامة وإيمانٍ كبير بدت سعيدة فيها. فهي عندما اعلنت خبر وضعها الحجاب اعتبرت ان الله استجاب لدعواتها وقالت: "منذ سنواتٍ وانا داخلي يتألم بين الفن الذي كنت اعشقه ولم أكن امتهنه كمهنة بل كان هواية وبين الدين على الرغم من انني كنت قريبة داخلياً من الله عز وجل ولكن بيني وبين نفسي كنت أعيش هذا الصراع وكنت اطلب من الله دائماً الهداية الكاملة، إنني لا أنتقص من مهنة الفن او الفنانين فهناك طبعاً الفن المحترم

وفنانين محترمين كثر ولكنني أتكلم عن ذاتي انني الآن اشعر انني في عالم آخر وسعيدة كل السعادة به وسيكون لي بإذن الله إطلالات قريبة بشكل آخر اردت اليوم ان اعلن اعتزالي هذا النوع من الغناء وارتداء الحجاب (وختمت): كان هذا القرار في يوم عرفة الحمدالله على هذه النعمة".
لتعود امل وتنشر صوراً جديدة لها وهي تضع الحجاب على رأسها. ومع اعلانها الاعتزال ووضع الحجاب المرفق بصورٍ جديدة لها، تسارع رواد مواقع التواصل الاجتماعي الى التعليق على الموضوع سلباً وإيجاباً لتعود أمل وتنشر تعليقاً جديداً لها ابرز ما تقول فيه: "ليست كل من غطت رأسها محجبة وليست كل من كشفت عن رأسها غير محجبة لأن الدين اولاً آخراً في القلب والدين هو أساساً مبنياً على الأخلاق والتسامح وحب بعضنا لبعض"...
(واضافت): انا فخورة بهذا القرار ومقتنعة به ليس تعصباً ابداً لأنني بعيدة كل البعد عن التعصب الديني والطائفي وأحترم الاديان كلها واعامل الاشخاص على اخلاقهم وعلى انسانيتهم وليس على دينهم.
(وختمت): هذه مسألة شخصية لكل امرأة وفي النهاية الحجاب يجب أن يكون داخلياً قبل ان يكون خارجياً مع حبي وتقديري".
ومع ازدياد التعليقات على هذا الموضوع عادت واطلت امل مجدداً عبر صفحتها الخاصة على "فايسبوك" لترد على من اعتبرتهم يسخرون من رمز ديني (تقصد الحجاب) وكتبت:
"رح إحكي باللبناني عشان اقدر عبر اكتر بالنسبة لكم موقع مفكرين حالهم دمهم خفيف وعم يتمسخروا على رمز ديني. وهو الحجاب ويلّي مكانايين بأسماء غير اسمائهم وهني بيعرفوا حالهم كتير منيح وبعرف اسمائهم وشخصيتهم المقززة للنفس وما إلي الشرف ابداً اذكر اسمهم على لساني بحب قول إنو انتو وصفحاتكم التافهة ويلي هيي مبنية على فضايح ومسخرة على الناس كتير عيب انم تتمسخروا على قدسية الحجاب ورح اضطر إني عاقبكم بالقضاء واحد واحد... يا للعار على هالايام يلي صار مباح لحثالة البشر إنو تجيب سيرة حجاب او رمز ديني من اي دين يلي كان. اقتضى التوضيح".
امل حجازي التي اعتدناها مدافعة شرسة عن حقوقها لم تتخل يوماً عن تلك الشخصية، وتبدو واضحة حتى مع قرارها الاعتزال والابتعاد عن الفن وقشور الحياة.
يذكر ان حجازي حذفت كل صورها التي كانت قد نشرتها على حسابها الخاص على موقعي التواصل الاجتماعي "انستغرام" وفايسبوك وتبدو فيها بدون حجاب، لتعود وتنشر صورها وهي محجبة.






 
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@GMAIL.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM