إستند إلى الشبكة لحال نزعه مع عدوية
نهاد طربيه: بليغ حمدي قدم إلي أغنية حتى الحزن يسافر



ها هي أغنية الموسيقار بليغ حمدي تعود من جديد الى الواجهة، وهذه المرة عادت لتطرح السؤال حول أحقية غنائها، حيث انه وفي تصريحٍ للفنان المصري احمد عدوية في برنامج "حرب النجوم" خلال مشاركته فيه قال بأن اغنية "الحزن يسافر" التي تعود للملحن بليغ حمدي هي له.

ليجد رداً من الفنان نهاد طربيه عبر موقع الفن يؤكد خلاله أنه حصل على تنازلٍ من ملحن الأغنية ليغنيها. ليوثق ردّه بمقالٍ نُشر في مجلة "الشبكة" مؤكداً ان تفاصيل اللقاء الذي جمعه بالموسيقار بليغ حمدي وكيف تنازل له عن الأغنية وارد في المجلة في شهر آب من العام 1989.
وفي عودة الى ارشيف المجلة ثبت بالفعل كلام طربيه الوارد في مقالٍ نقل تفاصيل حوار اذاعي اجراه الإعلامي الراحل حكمت وهبي في إذاعة "مونتي كارلو" اثناء استضافته لبليغ حمدي.
وجاء في تغطية اللقاء الإذاعي ما أتى على لسان الموسيقار قوله:


"اختار نهاد طربيه كونه من الأصوات اللبنانية الأولى الشابة، ولأنه يؤدي الأفضل، وانا مقتنع بصوته تماماً". وذلك رداً على سؤال طرحه عليه وهبي خلال اللقاء حيث سأله: "ماذا يقول الموسيقار بليغ حمدي عن الأصوات اللبنانية الشابة؟ اما عن أغنية "حتى الحزن يسافر" التي جمعت الموسيقار والفنان نهاد طربيه في أول لقاء فني كان خلال حفلة عائلية في باريس جمعت الاثنين غنى خلالها حمدي أغنيتين "سيدي انا" التي كانت من نصيب الفنانة ميادة الحناوي و"حتى الحزن يسافر". وعندها أُعجب نهاد بالأغنية وتمنى ان تكون من نصيبه وبالفعل وبعد خمس سنوات تم تسجيلها بصوته في أحد الاستوديوهات في "أثينا" في اليونان وقد ورد هذا المقال تحت عنوان: "الموسيقار بليغ حمدي: "نهاد طربيه من الاصوات اللبنانية الأولى والمميزة".
يُذكر أن إسم بليغ حمدي أرتبط بأسماء عمالقة الفن العربي من "ام كلثوم" الى عبد الحليم حافظ وشادية ووردة التي كان قد تزوجها بعد قصة حب قوية جمعتهما. وكانت لها منه أجمل الألحان مثل "العيون السود"، "خليك هنا" "حكايتي مع الزمان"، "اسمعوني" وغيرها...
لا شك في أن ألحان حمدي كانت ولا زالت محط أنظار النجوم، ولكن هل تؤدي اليوم الى حرب بين النجوم؟







 
  • 1
  • 1
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@GMAIL.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM