دوري في "حنين الدم" من أصعب الأدوار النسائية
فيفيان أنطونيوس:
"التمثيل لعبة حظ"!



متصالحة مع ذاتها وعمرها، تعرف ماذا تريد وإلى اين تود الوصول وما الهدف الذي تنوي تحقيقه...
حجم الدور المسند اليها لا يهمها وهذه قناعة توصلت اليها بعد خبرة طويلة في التمثيل ونجومية ونجاحات حصدتها في الأعوام الماضية. الممثلة فيفيان انطونيوس و"الكاتبة" حسمت امرها اخيرا وسوف تطل في عملين الأول فيه بطلة من أبطاله والثاني يحمل توقيعها في الكتابة...


وبما انها تهوى الاستجمام على شاطىء البحر وتمضي وقتاً طويلاً مع عائلتها في حوض السباحة سألتها بداية ممازحة:
* في الآونة الاخيرة تمضين وقتك في السباحة على شاطىء البحر أم في "حنين الدم"؟ (مسلسلها الجديد)

- (تضحك) لا، في "حنين الدم"... استمتع بهذه السباحة لان دوري مميز جداً في هذا العمل أجسد شخصية "ندى" تظهر في المرحلة العشرينية من عمرها ومن ثم الاربعينية. دوري مختلف تماماً عما قدمته من قبل وجميل جداً، تتعرض ندى لمشكلات كثيرة في حياتها (مستطردة): لن افضح القصة، لكن استطيع القول انه دور صعب ومركب، علماً أن حجمه ليس كبيراً لكنه من أصعب الادوار النسائية في المسلسل والأكثر تعقيداً، اشعر بحماسة كبيرة في أدائه.
* عندما يتواضع الممثل المعروف بأدواره الرئيسية ويقبل بدورٍ بحجم صغير، يُفسر ذلك بالخوف من ان يغيب عن الساحة ما لم يقبل بالأدوار المتواضعة؟
- كنت اتلقى الادوار الرئيسية وانا في بداياتي من دون ان افرض ذلك، وربما لو عُرض علي حينها ادواراً صغيرة بالحجم لوافقت عليها. صودف انني بدأت بأدوارٍ كبيرة. ولا شك في انه بعد غيابٍ عن التمثيل لفترة، العمر قد لا يسمح بأدوار معينة وفي الوقت نفسه قد تشهد ساحة التمثيل اسماء جديدة وكثيرة.
بالنسبة الي راضية ومقتنعة بما حققته في حياتي لأنه حتى ولو غبت ابقى حاضرة في ذاكرة الناس وأشكرهم على ذلك... اما عن حجم الدور فلا يهمني، المهم ان اترك بصمة وأثراً واشكل بدوري حديث الناس.
(تتابع): على سبيل المثال في مسلسل "أدهم بيك" دوري شكل مثار جدلٍ وقصتي مع يوسف الخال ونغم ابو شديد كانت حديث الناس، علماً انك لو نظرت الى عدد الاسطر المكتوبة لي مقارنة بكبر المسلسل لوجدتها لا شيء.
* هذه القناعة تعملين على نقلها لتلامذتك في معهد التمثيل؟
- أصبتِ. عندما ارى لدى الشباب حماسة واحلاماً تفوقهم حجماً وقدرة اقول لهم هدئوا من روعكم، ربما في عمر الخمسين تجسدون اجمل ادوار حياتكم. التمثيل ليس عرض ازياء ومن شاخ يُستغنى عنه. (مستطردة): عندما اشاهد نفسي اليوم في "طالبين القرب" اضحك على أدائي وتمثيلي، فلم أكن اشعر حينها بما اشعر به اليوم اثناء التمثيل اصبحت اكثر نضجاً وحاضرة اليوم اكثر من الامس.
* لكنك كنت ايضاً نجمة حينها والكل ينتظر اعمالك.
- صحيح كنت نجمة ولكنني لم اكن اؤدي جيداً، ربما لست نجمة اليوم لكنني اؤدي بشكلٍ افضل.
* الى هذا الحد متصالحة مع ذاتك؟
- بالتأكيد. (تعلو وتيرة صوتها)
"ما فيا شي"... التمثيل هو مجرد لعبة حظ قد تكونين في الصف الاول اليوم ولا تكونين بعده... علينا ان نؤدي هذه اللعبة بإيجابية والأهم ان يتصالح المرء مع نفسه وعمره وللاسف هذا ما نفتقده اليوم.
"إزا كان عمرك اربعين قولي عمري اربعين وإلعبي دورك وعمرك"...
صدقيني المرحلة الاولى من دوري في "حنين الدم" التي اسندها الي إيلي (المخرج إيلي معلوف) اي مرحلة العشرينيات لم ترق لي وأحببت اكثر دوري في سن الاربعين... متصالحة مع ذاتي الى اقصى حد وسعيدة بهذه المرحلة من عمري التي اصبحت فيها اكثر نضجاً.
* لنتحدث عن الممثلة والكاتبة كارين رزق الله التي هي ايضاً في مرحلة الاربعينيات من عمرها وما زالت تجسد أدوار الحب والغرام.
- للمناسبة سعيدة جداً بثنائيتها مع بديع ابو شقرا واجدها متجانسة، احب كارين ومسلسلها "ومشيت" من المسلسلات القليلة التي تابعتها في رمضان. هي تمثل بتلقائية وصدق وتشبه الواقع في أدائها وتشبهنا.
* اولا تستفزك ثنائيتهما وانت التي اشتهرت بنجاح ثنائيتك مع بديع؟
- (مبتسمة) إطلاقاً هما يعيدانني بالذاكرة الى ايام جميلة.
* الممثل بديع ابو شقرا اعترف باشتياقه الى الثنائية معك.
- سنجتمع قريباً... قمت بكتابة مسلسل جميل جداً استغرق وقتاً طويلاً مني واستمتعت بكتابته ولا سيما انني اكتب للمرة الاولى مسلسلاً بمفردي. إيلي معلوف وضعه على النار بانتظار التحضيرات له واجده يتناسب كثيراً مع بديع. يتناول قصة امرأة في الاربعين من عمرها ام لابنتين (على غراري) في المسلسل قصة حب جميلة. ربما اكون فيه البطلة او لا اكون، لم احسم امري بعد.
* تنطلقين من واقع وتكتبين قصصك؟
- ايه. عندما تناولت قصة النائب في البرلمان وعلاقته بزوجته، انطلقت من واقع شهدت عليه بنفسي كوني مقربة من شخصيات سياسية، سلطت الضوء على حياة بعض السياسيين وحاله خارج منزله الزوجي وفي حياته الاجتماعية وداخل المنزل والفارق بينهما... احببت ان اظهر هذه الازدواجية وكيف ان بعض السياسيين يتصرف مع زوجته كسلعة. هذا الموضوع يستفزني لذلك تناولته في قصتي وآمل ان اوفق به.
* في "ومشيت" كارين ايضاً القت الضوء على حياة الوزير...
- الامر مغاير في ما تناولته، لكنني احببت كيف جسد الممثل اسعد رشدان دور الوزير وشخصياً تناولت الرجل السياسي في إطارٍ مختلف.
* تحنين لثنائيتك مع يورغو شلهوب وباسم مغنية؟
- في ثنائيتي مع عمار شلق في "بوح السنابل" قيل لي ايضاً اننا بدونا وكأننا نمثل معا منذ زمنٍ نظراً للانسجام... وكي لا أظلم احداً اذكر انني ايضاً قدمت ثنائيات جميلة مع جورج خباز ووسام صباغ وطلال الجردي ومع باسم ويورغو...
* المشاهد وجد في مسلسل "الحب الحقيقي" ودور الممثلة باميلا الكيك جرأة ولا سيما لناحية القبلات المتكررة والتي لم نعهدها من قبل ما رأيك؟
- لست ضد القبلة، هذه حرية شخصية، لكنني شخصياً لا اجرؤ عليها...
* خوفاً من زوجك؟
- لا ابدا. منذ بدايتي تلك كانت قناعتي واذكر ان والدي كان يرفض فكرة دخولي التمثيل، وعندما دخلت المجال في الـ 17 من عمري، كنت على دراية بالممنوعات، اما عن باميلا فهي اثبتت نفسها في هذا العمل وهي اصبحت نجمة اليوم، فللمرة الاولى تُتاح امامها هذه المساحة في التمثيل كما ان المسلسل شوهد بنسبة عالية جداً.
* قيل ان مسلسل "كل الحب كل الغرام" كان الاكثر مشاهدة محلياً خلال عرضه بالرغم من كل الانتقادات التي طالته.
- صحيح كان الاكثر مشاهدة، بصرف النظر عن كمية الانتقادات التي طالته. في النهاية الممثل يقدم عمله للناس وعندما يضعون له علامة عالية فهذا يعني انه تفوق وهنا لا ننكر نجاح إيلي معلوف.
كنت سعيدة جداً بمتابعة "بوح السنابل" عبر قناة "المنار" الذي مثلت فيه. استمتعت بدوري الذي كان فيه تحد اولاً لانني كنت اضع الحجاب وتخليت عن الماكياج... اديت دور المرأة الجنوبية وشعرت بوجعها، سعدت بالتمثيل الى جانب احمد الزين وعمار شلق للمرة الاولى.
* بالعودة الى مسلسلات رمضان...
- (مقاطعة) اذكر انني احببت ايضاً ماغي بو غصن في "جوليا" "مش معقول شو مهضومة وشو لابقلها"، واحب نادين نسيب نجيم، فهي بارعة في التمثيل. لا ادعي عدم مشاهدة المسلسلات الاخرى في النهاية يجب ان نشاهد الآخرين لنتعلم من تجاربهم في التمثيل والكتابة، فأنا لا ادّعي انني كاتبة عصري، بل اتعلم من الكتّاب المهمين تقنيات معينة. فخورة بما حققه الممثل اللبناني اليوم ولدينا نجوم بارعون.
* تروق لك المسلسلات كالهيبة وما شابه؟
- لست مع سياسة الاسلحة، لكن لا شك في ان "الهيبة" عمل ضخم وقد نجح.

هدى قزي






 
  • 1
  • 1
Related links
 
Address
DAR ASSAYAD S.A.L.

SAID FREIHA STREET-HAZMIEH

P.O. BOX: 11 - 1038

BEIRUT-LEBANON

TEL: 961 5 456376/4 - 961 5 457261

FAX: 961 5 452700

E-MAIL:ACHABAKA2008@GMAIL.COM

WEBSITE:WWW.ACHABAKAMAGAZINE.COM